الإجهاض وضرورة الضرب على أيدي مشجعي الفساد

عبد الرحمان- السباعي : جريدة البديل السياسي :

يتحدث العارفون بخبايا القطاع الصحي بالناظور عن تواتر بعض عمليات الإجهاض بطريقة سرية من بعض أطباء ومدير مصحة مختص أصلا في أمراض النساء والتوليد دون احترام أخلاقيات المهنة والقوانين الجاري بها العمل.

وحسب نفس المصادر فإن ازدهار هذه الظاهرة يرجع إلى استشراء مظاهر الفساد الأخلاقي ويتبعه من حمل غير شرعي وهي الظاهرة التي انتشرت في الناظور مؤخرا بشكل فظيح أكثر من ذلك, فإن أوكار الدعارة والتحريض عليها منتشرة بل تحولت إلى حديث يومي للشارع الناظوري, وخصوصا أن هذه الأوكار مشهورة ومعروفة, وعلى سبيل المثال نذكر فندق  يحمل اسم عاصمة خليجية وآخر يحمل اسم مدينة اسبانية 

ولا شك أن الكرة في ملعب الجهات المختصة بإختلاف مكونتها للضرب بقوة على أيدي الذين بتاجرون في الدعارة والذين يحاولون محو أثارها من خلال الإجهاض وغيره من أساليب تشجيع الفساد.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*