الجالية المغربية تودع البطل “حمي شراك” في جنازة مهيبة بباريس

 فؤاد جوهر/ جريدة البديل السياسي :

ودعت الجالية المغربية المقيمة بباريس مساء امس وفي موكب جنائزي مهيب، أحد الوجوه الرياضية البارزة في رياضة فنون الحرب وبطل رياضة الملاكمة ابن "كبدانة" باقليم الناظور، بعدما وافته المنية بأحد مستشفيات باريس اثر وعكة صحية المت به في ديار الغربة. وحضر الموكب الجنائزي أصدقاء البطل.

 حضروا من كل المناطق، جاؤوا خصيصا ﻹلقاء النظرة الأخيرة على نعشه، رغم الظروف الطارئة التي يشهدها العالم، وتوديع البطل الخلوق الذي أعطى الشيئ الكثير في مجال رياضة الفول كونتاكت والكيك بوكسينغ، حيث سهر على تنظيم دوريات بالمغرب واوروبا لتشجيع الطاقات الشابة في ابراز مواهبها.

يقول "السعيدي" وهو بطل عالمي سابق في رياضة الكيك بوكسينغ "، حمي شراك كان مدربا وأبا عطوفا ورياضيا بارزا معطاءا، لا يجعلك تفكر في تكلفة المشاركات، ولا في وضع اليد في الجيب، وكان لي الشرف أن فزت معه بدوريات عالمية، وبفضله ولجت عالم المنتخب المغربي وحصلت الرتبة الثالثة عالميا في هذا النوع الرياضي باوروبا.

فيما يضيف "بنقشار"، وهو بطل مغربي لأزيد من 4 مرات، "حمي شراك" مدرب من ذهب، وحريص على تشجيع الطاقات الواعدة والشابة بمنطقة الشمال الشرقي والريف، وله الفضل في ابراز هذا النوع الرياضي بالجهة الشرقية للمملكة.

واستطاع "حمي شراك" أن يلفت الأنظار بفرنسا، بفضل تجربته الرياضية، التي استفاد بها تلامذته في هذا المجال، حيث تمكن من تحقيق انجازات باهرة رفقة ناديه، وفاز ببطولات فرنسية صفق لها اﻹتحاد الفرنسي بحرارة وشجعها، حيث أعطى النموذج المغربي لﻹندماج اﻷمثل في بلاد الغربة مع تشريف للمغرب أحسن تمثيل في المجال الرياضي.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*