الرئيسية البديل الدولي لوموند: الجبهة الوطنية سيعترف بمغربية الصحراء إذا وصل إلى السلطة بفرنسا

لوموند: الجبهة الوطنية سيعترف بمغربية الصحراء إذا وصل إلى السلطة بفرنسا

كتبه كتب في 7 يوليو 2024 - 4:56 م

جريدة البديل السياسي 

نشرت جريدة لوموند الفرنسية تقريرا حول علاقة المغرب بحزب الجبهة الوطنية الفرنسي الذي يحقق نتائج ساحقة في الانتخابات البرلمانية الفرنسية و التي تشهد اليوم الاحد ، مرحلة حاسمة في جولتها الثانية.

ووفق تقرير لوموند ، فإن وصول الجبهة الوطنية الى السلطة بقدر ما يخيف الجالية المغربية في فرنسا ، فإنه يطمئن السلطات المغربية حسب المراقبين.

و يقول التقرير أن حزب مارين لوبان يعتبر اليوم الصديق الأكبر للمغرب من ضمن جميع الاحزاب المتنافسة في الانتخابات الفرنسية ، بالرغم من أن النظام المغربي بحسب لوموند ينال احترام جميع اطياف الطبقة السياسية الفرنسية.

ووفق بنجامين بادير، دكتور في التاريخ المعاصر بجامعة السوربون ، والذي تحدث للوموند ، فإنه “على عكس الجزائر، يحظى المغرب بعلاقات جيدة مع فرنسا ، كما يتميز بطبيعة نظامه الملكي واستقراره وقدرته على السيطرة على الإسلاموية، وكلها عناصر تجذب اليمين الفرنسي”.

“الحليف الأكثر موثوقية في المغرب العربي” :

وتقول لوموند ، أن الدعوات المطالبة باعتراف فرنسا بسيادة المغرب على الصحراء كلها أتت من سياسيين فرنسيين ينتمون لليمين المتطرف الفرنسي ، و أولهم جان ماري لوبان، مرورا عبر عضو البرلمان الأوروبي تييري مارياني، و أخيرا النائب الجمهوري إريك سيوتي.

عالم الجغرافيا السياسية أيميريك شوبرد، الرئيس السابق للجبهة الوطنية ، أن “حزب الجبهة الوطنية هو الحزب السياسي الفرنسي الوحيد الذي، إذا وصل إلى السلطة، سيعترف بـ “الطبيعة المغربية” للصحراء”.

و اعتبر ذات المحلل السياسي الفرنسي أن الجبهة الوطنية يدافع عن مصالح المملكة ، ويعتبر اليوم الحليف الاستراتيجي الأكثر موثوقية بالنسبة للمغرب في فرنسا.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .