صفحة جديدة 1

الرئيسية البديل الدولي البوابة الإسبانية “أخيندا بوبليكا”: المغرب يحقق نجاحات دبلوماسية كبيرة

البوابة الإسبانية “أخيندا بوبليكا”: المغرب يحقق نجاحات دبلوماسية كبيرة

كتبه كتب في 12 يناير 2021 - 8:24 م

جريدة البديل السياسي – و م ع:

أكدت البوابة الإسبانية (أخيندا بوبليكا) أن المغرب القوي بموقعه الجغرافي الاستراتيجي المتميز وسياسته الخارجية وإمكانياته في التنمية الاقتصادية، حقق نجاحات دبلوماسية كبيرة خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت البوابة الإسبانية (أخيندا بوبليكا) في مقال تحليلي نشرته، إن “الدبلوماسية المغربية ركزت لسنوات تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس على تطوير نشاط سياسي واقتصادي مكثف، خاصة في إفريقيا، وذلك دون الكثير من الضوضاء أو الضجيج لتحصد نجاحات وفوائد كبيرة من بينها الاعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء”.

وأوضح الموقع الإسباني المتخصص في التحليل السياسي والاقتصادي لأبرز الأخبار والأحداث العالمية، أن “حوالي عشرين دولة افتتحت بالفعل تمثيليات دبلوماسية في مدن الصحراء وستقوم دول أخرى بنفس الخطوة في الأشهر المقبلة، وهو ما يمثل نقلة نوعية مهمة لصالح الموقف المغربي”.

وأضافت (أخيندا بوبليكا) أن الرباط “قررت الضغط على دواسة البنزين، حيث يواكب النشاط الدبلوماسي الدولي للمغرب استثمارات بملايين الدولارات في الصحراء، مع إنشاء ميناء كبير في مدينة الداخلة الأطلسية سيكون مثل ميناء طنجة المتوسط”.

وقالت إن آدم بوهلر، المدير التنفيذي لمؤسسة تمويل التنمية الدولية، وهي أكبر مؤسسة مالية للتنمية في العالم “أقر خلال زيارته لمدينة الداخلة بمصادقة هذه المؤسسة على الدعم الأمريكي للمغرب الذي يتمثل هدفه الأساسي في توجيه مليار دولار من أجل تنمية وتطوير الاستثمارات الجديدة بين الولايات المتحدة والمغرب”.

وأشارت إلى أن بوهلر “تعهد بالمثل باستثمار 5 ملايير دولار خلال السنوات القادمة في المنطقة”.

كما لاحظ الموقع الإسباني أنه “بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فإن لندن تستعد لتوطيد وتقوية تحالف استراتيجي ذي منافع متبادلة مع الرباط”، مضيفا أن المملكة المتحدة تتقاسم نفس “الرؤية الاقتصادية والسياسية للمغرب اتجاه إفريقيا وتعتبره بمثابة مرجعية في القارة الإفريقية وبوابة لها”.

وتابع الموقع أن البلدين “يرغبان في تعميق علاقاتهما السياسية والاقتصادية بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي”، مشيرا إلى أن المغرب يمكن أن يشكل موردا بديلا لبريطانيا فيما يخص المنتجات الزراعية والفواكه والخضروات الإسبانية ومنتجات الأسماك أو من الفوسفاط، وكذا بديلا بالنسبة للعمال الأوروبيين”.

وخلص الموقع الإسباني إلى التأكيد على أن “لندن تحتاج إلى تنويع وتوسيع علاقاتها الاستراتيجية، كما أن المغرب يمكنه أن يعتمد على حليف مهم وعضو دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة من أجل دعم مصالحه”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .