الجمعية المغربية الحقوقية والتضامن الوطني تتضامن مع مؤسسة الجنوب للتنمية والتضامن

مراسلة : إبراهيم بوهال – جريدة البديل السياسي :

تستعد الجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني بتعاون مع المؤسسة الجنوب للتنمية و التضامن بمناسبة إحتفالا بالذكر 45 للمسيرة الخضراء المظفرة ، و بتنسيق مع جمعية أباء و اولياء تلاميذ إعدادية أركانة و السلطة المحلية بقيادة اركانة عمالة تارودانت ، على إطلاق حملة لغرس ازيد من 620 شجيرة مثمرة من صنف ( الزيتون و الليمون و الكرم و أركان و الرمان و اللوز و الخروب …. ) و بالإضافة إلى غرس التزيين ، لعلها ترى النور في مجموعة المؤسسات التعليمية التابعة لقيادة أركانة دائرة سيدي موسى الحمري ، عملية غرس يشرف عليها قائد قيادة أركانة السيد محمد أمبارك داود و رئيس الجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني و السادة مديرين إعدادية اركانة و مركزية تسدمت و 11 يناير .

عملية التشجير ستنطلق في الفترة من 20 نونبر إلى نهاية الشهر ، و تعتبر هذه الحملة التحسيسية البيئية للجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني و المؤسسة الجنوب للتنمية و التضامن أكبر مشروع يتمثل بغرس أزيد من 620 شجيرة و بالإضافة إلى غرس التزيين على الصعيد قيادة أركانة ، تعمل الجمعية و المؤسسة الجنوب بمشاركة مع الفاعلين ، على تحقيق أهداف عدة منها تجميل المؤسسات التعليمية و تحسين البيئة و توسيع المساحات الخضراء و تقديم الخدمات الترفيهية للتلاميذ ، فضلا عن إشاعة الثقافة بينهم لتأكيد أهمية الشجرة في تحسين البيئة و جمالة القرى ، و من أهم الشعارات العامة التي رفعتها الحملة البيئية بقيادة اركانة ، المساهمة في زراعة الأشجار دليل على المواطنة الحقيقية ،.

الشجرة بوابة العطاء لإعادة المؤسسات أجمل و أروع ، أما الشعارات التي و جهت مباشرة للتلاميذ ، مساهمتك في عملية الغرس مسؤولية وطنية أنت جدير بها لتجميل مدرستك ، و أهمية زراعة هذا النوع زراعة هذا النوع من أصناف الأشجار تحدث السيد إبراهيم بوهال رئيس الجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني قائلا : "" هذه شجيرات سيبري تعمل على تلطيف المناخ فضلا عن تثبيت التربة لا سيما التربة التي تتصف بها "" ، و دعا إبراهيم بوهال الجميع أن هذه الحملة ان يلتفتوا إلى هذه المنطقة التي تأثرت في المدة الأخيرة عبر قطع الأشجار و إتلافها داعيا إلى ضرورة الحفاظ على الطبيعة بالمنطقة . و أضاف بوهال ، في حديثه ان الجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني تتركز في حملتها الهادفة على المؤسسات التعليمية داخل نفوذ جماعة بيكودين ، و ستتوسع في مبادرات قادمة لجعلها تشمل قيادة أركانة بأربعة جماعتها ( بيكودين و أركانة و تلمكانت و إيملمايس ) .

و يضيف إبراهيم بوهال ، أنه سيتم التركيز على مداخل المؤسسات التعليمية و وسطها ، فضلا عن حملة توعية موجهة إلى التلاميذ و منظمات المجتمع المدني و عموم المواطنين للمساهمة في هذه الحملة ، لتعطي نتائج طيبة للمنطقة . لذلك ان الحملة المنظمة ، تتوخى تشجيع أطفال المؤسسات على الإنخراط بشكل فعال من أجل حماية البيئة و غرس ثقافة الحفاظ على المواد الطبيعية و إحترام البيئة في نفوس الأجيال الصاعدة ، كما تشمل مشاركة أطفال المؤسسات التعليمية في ورشة للتحسيس بأهمية الأشجار في حياة الإنسان ، كذلك إذكاء الإحساس بالمسؤولية الإيكولوجية من أجل الحفاظ على البيئة . تجدر الإشارة إلى أن الجمعية المغربية الحقوقية و التضامن الوطني وضعت بعد هذه العملية برنامج يضم توزيع كمامات بالمجان و الإرشادات للتلاميذ بإحدى الفرعيات التابعة للمركزية تسدمت بجماعة بيكودين من أجل الوقاية من فيروس كورونا " كوفيد – 19 " و ضمان عدم إنتشاره . 

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*