حفل الزفاف والخطوبة ينتهيان الى السجن

سعاد الراجي- جريدة البديل السياسي :

غم استمرار حالة الطوارئ الصحية، وتزايد حالات الإصابة بالوباء بشكل مطرد، تصر بعض الأسر على خرق قرار منع إقامة حفلات الأعراس والجنائز والتجمعات، المعمول به منذ مارس الماضي، وتنظيم تجمعات سرية للاحتفال بعقد قران أبنائها، بحضور عشرات المدعوين، ما رفع درجة يقظة السلطات، وأسفر عن اعتقالات في صفوف عرسان وذويهم بمدن مختلفة، كما وقع في مكناس وبني ملال، نهاية الأسبوع الماضي.
وحسب مصادر متطابقة، فإن السلطات المحلية والأمنية ببني ملال، توصلت بإخبارية مضمونها إقامة بعض الأشخاص لحفل زفاف سري داخل قاعة أفراح في الحي الإداري، التابع للملحقة الإدارية الثالثة، يوم (الأحد)، استنفرت إثرها عناصرها للتأكد من المعطيات التي توصلت بها، وحلت بالعنوان المذكور، ليتبين أن الأمر يتعلق بحفل موسيقي يحضره حوالي 60 شخصا داخل فيلا مخصصة لذلك، سرعان ما قامت بمحاصرتهم وتوقيف مظاهر الاحتفال.
وأسفرت عملية المداهمة التي قامت بها السلطات في الفيلا المذكورة، عن إيقاف العروسين وأب العريس، إلى جانب صاحبة قاعة الحفلات التي سمحت لهم بتنظيم الحفل الموسيقي، رغم التنبيهات المتكررة التي تحذر من القيام بتنظيم أي شكل من أشكال الاحتفالات قد يتسبب في تجمعات بشرية، فيما عمدت السلطات إلى تفريق الجموع ومطالبتهم بمغادرة المكان على الفور، قبل أن تقوم باقتياد الموقوفين إلى مخفر المداومة، من أجل الاستماع إليهم في محاضر رسمية، والتحقيق معهم، بأمر من النيابة العامة المختصة، في المنسوب إليهم من خروقات.
من جهتها، تمكنت السلطات المحلية والأمنية بمكناس، السبت الماضي، من إيقاف عشرات المدعوين إلى حفل خطوبة، تمت إقامته في إحدى الفيلات بحي “لاباترييوز”، في تحد سافر لإجراءات الطوارئ الصحية المعمول بها للحد من انتشار الوباء، إلى جانب الخطيبين ومالك الفيلا والفرقة الموسيقية التي تم التعاقد معها بهدف تنشيط الحفل.
وأوردت مصادر “الصباح”، أن عناصر السلطة المحلية بالملحقة الإدارية التاسعة، التابعة لمنطقة حمرية، توصلت بمعلومات تفيد بإقامة حفل صاخب داخل فيلا تعود ملكيتها إلى مدير وكالة بنكية، فتوجهت، رفقة المصالح الأمنية، إلى مكان الحفل بالحي المذكور، وقامت بمداهمته وإيقاف حوالي 40 شخصا من المدعوين غير المكترثين بعواقب سلوكهم المتهور في الظروف الراهنة.
وأفادت المصادر ذاتها، أن تدخل السلطات في الوقت المناسب، مكن من ضبط الموقوفين في حالة تلبس عند بداية الحفل، وإيقاف مظاهر الاحتفال الذي كاد قد يسبب تسجيل بؤرة عائلية، ناتجة عن انتشار فيروس “كوفيد 19″، في صفوف المخالفين، فيما جرى نقل الموقوفين إلى مقر الديمومة الأمنية لتدوين محاضر في حق كل منهم، قبل عرضهم على أنظار النيابة العامة المختصة.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*